خسائر شهرية تطارد "برنت" رغم صعوده ثلاثة بالمائة
خسائر شهرية تطارد "برنت" رغم صعوده ثلاثة بالمائة
ارتفعت أسعار النفط مدعومة بانخفاض المخزونات الأمريكية وتراجع الدولار مقابل أغلب العملات الرئيسية، لكن الخام سجل خسائر شهرية.

كانت إدارة معلومات الطاقة قد أعلنت الخميس انخفاض مخزونات النفط في الولايات المتحدة 5.4 مليون برميل في الأسبوع الماضي.

وقررت وزارة الطاقة الأمريكية سحب ما يقرب من مليون برميل من النفط الخام من احتياطياتها الاستراتيجية وتحويلها إلى مصفاة "فيليبس 66"، في ظل تضرر مصافي التكرير الأخرى في "تكساس" من العاصفة "هارفي".

في سياق متصل، انخفض مؤشـر سعـر الـدولار – الذي يقيس أداءه مقابل سلة من العملات الرئيسية – بنسبة 0.1% إلى 92.7 نقطة، مما قلل الضغوط على السلع، ومن بينها النفط.

وكشفت مصادر بوزارة الطاقة الروسية عن أن إنتاج البلاد من النفط، قد بلغ 10.9 مليون برميل يوميا خلال آب/ أغسطس.

وأظهر مسح حديث أن إنتاج "أوبك" النفطي قد تراجع 170 ألف برميل يوميا خلال الشهـر الحـالي، ليصل إلى 32.83 مليون برميل يوميا.

وعند الإقفال، ارتفعت العقود الآجلة لـ"نايمكس" تسليم تشرين الأول/أكتوبر بنسبة 2.8% أو 1.27 دولار، لتغلق جلسة نيويورك عند 47.23 دولارا للبرميل، ولكن الخام الأمريكي سجل خسائر في آب/ أغسطس بنسبة 5.9%.

وقفزت العقود الآجلة للبنزين تسليم أيلول/ سبتمبر بنسبة 13.5% أو 25.5 سنت إلى 2.140 دولار للجالون وسجلت مكاسب شهرية بحوالي 28%.

وارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم تشرين الأول/ أكتوبر عند التسوية بنسبة 3% أو 1.52 دولار إلى 52.38 دولارا للبرميل، ولكنه سجل خسائر شهرية بنسبة 0.5%.

المصدر : عربي 21