الرضاعة الطبيعية لمدة شهرين تقي طفلك من هذا الخطر!
الرضاعة الطبيعية لمدة شهرين تقي طفلك من هذا الخطر!

في تأكيد جديد على أهمية الرضاعة الطبيعية للأطفال الصغار، توصل باحثون أمريكيون إلى أن إرضاع الأطفال بحليب الأم لمدة شهرين على الأقل تحد من خطر تعرضهم لمتلازمة الموت الفجائي بمقدار النصف تقريباً.

وقال الباحثون إن معدل الحماية الذي يكتسبه الأطفال يزداد كلما زادت فترة الرضاعة الطبيعية. ونقلت بهذا الخصوص صحيفة “دايلي ميل” البريطانية عن دكتور كاواي تانابي، الباحثة المشاركة في الدراسة من جامعة فيرجينيا بالولايات المتحدة، قولها ” تلك النتائج قوية جداً.

وأظهرت دراستنا أن الأطفال الرضع الذين يتم إرضاعهم بصورة طبيعية لمدة شهرين على الأقل تقل لديهم مخاطر التعرض لمتلازمة الموت المفاجئ بصورة كبيرة، ولهذا فإن الرضاعة الطبيعية مفيدة لكثير من الأسباب، وهذا بالفعل واحد من أهم هذه الأسباب”.

وتشير آخر البيانات الإحصائية التي تم تسجيلها في الولايات المتحدة الأمريكية إلى أن العام 2015 شهد وفاة ما يقرب من 3700 طفل رضيع بشكل مفاجئ وعلى نحو غير متوقع، واتضح أن حوالي 1600 طفل منهم قد توفوا نتيجة إصابتهم بمتلازمة الموت الفجائي. كما توضح بيانات في المملكة المتحدة أن عدداً يقل بقليل عن 300 طفل يتوفون بشكل مفاجئ وغير متوقع كل عام.

المصدر : فوشيا