بعد التأهل..«الحضري وفتحي» أهم فصلين فى تاريخ الكرة المصرية
بعد التأهل..«الحضري وفتحي» أهم فصلين فى تاريخ الكرة المصرية

من بين قائمة تضم 23 لاعبًا كانوا على موعد لدخول التاريخ من أوسع أبوابه بمساهمتهم فى تأهل منتخبنا الوطني لمونديال روسيا بعد غياب 28 عامًا عن البطولة، كان هناك اللاعبان عصام الحضري وأحمد فتحي؛ كآخر من تبقى من جيل الثلاثية الشهيرة، الذين حصلوا سابقًا على 3 ألقاب إفريقية متتالية، دون الوصول لمونديالي 2010 و2014، حتى ابتسم لهما الحظ أخيرًا اليوم، ليحققا مالم يحققه أي لاعب مصري.

ويقدم «الدستور» ملخص ما قدمه النجمان، خلال مسيرتهما الطويلة مع منتخبنا الوطني..

أحمد فتحي

ظهر فتحي لأول مرة مع المنتخب الأول فى 16 ديسمبر 2002، فى عمر الـ 18، ليشارك منذ حينها فى 120 مباراة، مسجلًا ثلاثة أهداف وصانعًا 5.

وحصد فتحي 3 ألقاب دولية، بالفوز ببطولة أمم إفريقيا عن أعوام 2006-2008-2010، وشارك فى كأس العالم للقارات 2009، وساهم فى الإنجاز الأكبر بالتأهل لمونديال روسيا 2018.

عصام الحضري

بينما انضم عصام الحضري، ابن محافظة دمياط، لأول مرة للمنتخب الأول فى 26 مارس 1996، فى سن الـ 23، تحت قيادة المدير الفني رود كرول.

وحرس الحضري عرين الفراعنة فى 151 مواجهة، كانت آخرها مباراة اليوم أمام الكونغو، ليصبح أكبر لاعب يشارك فى كأس العالم فى حال استمراره مع المنتخب، كما يحسب له أنه كان أحد الأسباب الرئيسية فى الفوز بالثلاثية القارية.

المصدر : الدستور