بوتين يطلق تحذير شديد اللهجة: الوضع في كوريا الشمالية على شفا صراع واسع النطاق
بوتين يطلق تحذير شديد اللهجة: الوضع في كوريا الشمالية على شفا صراع واسع النطاق

حذّر رئيس روسيـا بوتيـن اليوم الجمعة من أن المواجهة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة توشك أن تتحول إلى صراع واسع النطاق، وقال إن من الخطأ محاولة الضغط على بيونغ يانغ بسبب برنامجها للصواريخ النووية.


وكتب بوتين المقرر أن يشارك في قمة دول “البريكس” في الصين الشهر المقبل في مقال نشر على الموقع الإلكتروني للكرملين قبل مغادرته البلاد أنه يفضل بدلاً من ذلك التفاوض مع كوريا الشمالية.

وتابع:”من الضروري حل مشكلات المنطقة عبر الحوار المباشر بين كافة الأطراف دون أي شروط مسبقة (لمثل هذه المحادثات)”.

وأضاف بوتين:”لن تؤدي الاستفزازات، والضغط، والحديث عن الحرب، والخطاب الهجومي، إلى أي نتيجة”.

وقال الزعيم الروسي إن الوضع في شبه الجزيرة الكورية تدهور بشدة بحيث يقف الآن “على شفا صراع واسع النطاق”.

وتعكف كوريا الشمالية على تطوير صواريخ مزودة برؤوس نووية قادرة على ضرب الولايات المتحدة، وهدّدت مؤخرًا بإسقاط صواريخ قرب جزيرة غوام الأمريكية الواقعة في المحيط الهادي.

واعتبر بوتين أنه “من وجهة نظر روسيا فإن التفكير بأنه من الممكن وقف برنامج كوريا الشمالية للصواريخ النووية فقط عن طريق الضغط على بيونجيانج خطأ وعديم الجدوى”.

وبين الرئيس الروسي أن خريطة طريق أعدتها موسكو وبكين تشمل وقف بيونغ يانغ للعمل في برنامجها الصاروخي مقابل أن توقف الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورات عسكرية كبيرة هي طريقة لخفض التوترات تدريجيًا.

المصدر : المشهد اليمني