رئيس الإذاعة الأسبق: الجزيرة و«أحمد منصور» سرقوا برنامج من ماسبيرو
رئيس الإذاعة الأسبق: الجزيرة و«أحمد منصور» سرقوا برنامج من ماسبيرو

قال الشاعر ورئيس الإذاعة المصرية الأسبق، عمر بطيشة، إن قناة الجزيرة سرقت فكرة برنامجه "شاهد على العصر" وأنه أجرى اتصالا مع إعلامي القناة أحمد منصور، وثار عليه بعد سرقة برنامجه.

وأضاف بطيشة، أن منصورأكد أن القناة المسؤولة وحاول تبرير فكرة سرقة البرنامج، متابعا أنه لم يستطع ملاحقة القناة قضائيا لكونها في دولة أخرى إلا أنه تقدم بشكوى في وزارة الخارجية وللمصنفات.

وأضاف بطيشة، خلال لقاء ببرنامج "ساعة من مصر" على فضائية "الغد" الإخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، اليوم السبت، أنه غير سعيد بحال الإعلام المصري الحالي، مؤكدا أن وضع الإعلام لا يسر وأن هناك خلط للمفاهيم وضياع للمهنية وقواعدها، ورأى أن هناك تساهل شديد في دخول أي شخص لمجال الإعلام.

وأوضح بطيشة، أن هناك ضياعا للمهنية في ماسبيرو ولا يوجد حرص لإعادتها لإعلام الدولة، مؤكدا أن العاملين في ماسبيرو يعانون من مصاعب كثيرة، لافتا إلى أن الإعلام أصبح يبحث عن الإثارة سعيا وراء الإعلانات، معربا عن خوفه من أن اللغة العربية في طريقها للانقراض وسط عدم الحرص عليها في وسائل الإعلام.

وأشار بطيشة إلى أن إعلاميّ ماسبيرو لا يزالون يتصدرون القنوات الفضائية، معتبرا أن الإذاعة المصرية هي أقل مؤسسات الدولة سوءا وأكثر تميزا من مؤسسات كثيرة، ورأى أن الإذاعات الخاصة متعددة لكنها تقدم نفس اللون ولا يوجد ما يميز أحدهما عن الأخرى، مشددًا على أنه لا يعترف بمعيار الإعلانات في الإذاعة.

المصدر : الدستور